PCP

يا عمال العالم اتحدوا

بيان صادر عن الحزب الشيوعي الفلسطيني بمناسبة الذكرى التاسعة والستين للنكبة

يا جماهير شعبنا البطل، بعد مرور تسعةٌ وستون عاماً على تشريد شعبنا الفلسطيني بأصقاع الأرض على يد العصابات الصهيونية، نقف اليوم بعزيمة شعب لن تهزم إرادته لنعلن للعالم أن حق شعبنا بالعودة والتعويض هو حق لا تنازل عنه، وأن كل محاولات شطب هذا الحق والقفز عنه لتسويق مقولة العودة دون التعويض أو التعويض دون العودة، إن الحق الفلسطيني ليس مشكلة إنسانية فقط وانما مسألة تحرر وطن من براثن الاحتلال وهذا الحق يحتاج الى تضافر الجهود وتوحيدها لأجل كنس الاحتلال وبناء دولتنا الوطنية الديمقراطية على كامل الأرض الفلسطينية. جماهيرنا الصامدة، والشامخة بشموخ وكرامة أسرانا الأحرار وجموع المقاومين، إن ما ارتكب بحق شعبنا هو جريمة بكل المعاني، فدولة الإغتصاب الصهيوني والإحتلال الإحلالي ارتكبت جريمتها بتواطىء وتعاون مع المجتمع الدولي ودول عربية ضمن معادلة المصالح والنهب المشتركة بين وحوش الامبريالية والرجعيات العربية، هذه الدول التي استعبدت الشعوب ونهبت خيراتها وما زالت. هذه الدول التي دعمت ومولت ودربت نشاط وأهداف الحركة الصهيونية في فلسطين والذي كان نتيجته تشريد شعبنا الفلسطيني وحرمانه من النمو الطبيعي في أرضه ووطنه لتحل محله مجموعة من العصابات الصهيونية التي تحولت إلى جيش عنصري الذي كون الشرطي والدركي والذراع الامبريالي في منطقة الشرق الأوسط والخادم الأمين لمصالح الامبريالية في المنطقة، بتحالف الرأس المال العالمي والبرجوازية الوضيعة في معركة حفاظه على سيادته كسيفاً مسلطاً على رقاب شعوب المنطقة العربية والعالم . جماهير شعبنا الباسل إننا في الحزب الشيوعي الفلسطيني نجدد العهد على مواصلة التمسك بحق شعبنا الكامل بالعودة والتحرير بكل السبل التي تنص عليها الشرائع الدولية. هذا التحرير الذي سيفرض على كل أركان وشركاء الجريمة بدفع التعويضات لأجيال شعبنا على معاناتها برحلة العذاب والتشريدـ، ونؤكد أننا سنبقى خلف أسرانا وكل القوى المناهضة للاحتلال ووكلائه بالمنطقة ومروجي الحلول الوهمية من أجل دولةٍ مسخ . عاش نضال شعبنا الفلسطيني عصي على الانحناء عاش نضال الشعوب من اجل التحرر والانعتاق النصر والحرية للأسرى والمجد للشهداء الحزب الشيوعي الفلسطيني


حقوق الملكية © للحزب الشيوعي الفلسطيني
Designed By Site Trip