PCP

يا عمال العالم اتحدوا

بيان ادانة للجريمة البشعة التي ارتكبها ارهابيوا " حركة نور الدين زنكي" والمحسوبة على ما يسمى المعارضة المعتدلة في سورية

يدين الحزب الشيوعي الفلسطيني الجريمة البشعة التي نفذها فاشيو ما يسمى حركة نور الدين زنكي والمحسوبة على "المعارضة المعتدلة"، والمدعومة امريكيا وسعودياً، والتي تمثلت بذبح الطفل الفلسطيني ذو الاثنا عشر عاما من مخيم حندرات شمال سورية، إن هذه الجريمة البشعة تذكر أبناء شعبنا بالمجازر الصهيونية التي ارتكبتها العصابات الصهيونية في فلسطين غداة قيام ما يسمى دولة اسرائيل، فما أشبه اليوم بالأمس مع اختلاف المنفذين والذين هم أدوات وعملاء الصهيونية في المنطقة العربية. إن الحزب الشيوعي الفلسطيني يستهجن السكوت المطبق على هذه الجريمة البشعة من قبل المؤسسات الدولية والتي لم ترتقي لمستوى الحدث واكتفت بادانات خجولة وكاذبة، ويدعوا الحزب الشيوعي الفلسطيني الى محاكمة ومحاسبة كل من شارك في هذه الجريمة الفظيعة، ويعتبر الحزب الشيوعي الفلسطيني أن ما حدث هو ما كان يمكن أن يحدث للعديد من أبناء الشعب السوري على أيدي هؤلاء الظلامين لو أنتصر مشروعهم في اسقاط الدولة السورية. المجد والخلود للشهداء المكتب الاعلامي للحزب الشيوعي الفلسطيني


حقوق الملكية © للحزب الشيوعي الفلسطيني
Designed By Site Trip