PCP

يا عمال العالم اتحدوا

خبراء الإيسيسكو والأمم المتحدة في البيئة يوصون بتسليط الضوء على الوضع البيئي المتردي في فلسطين

طالب الخبراء المشاركون في ورشة العمل الإقليمية حول الإعلام التربوي والمفاهيم البيئية من منظور إسلامي، التي اختتمت أعمالها في القاهرة أمس، وسائل الإعلام المختلفة بتسليط الضوء على الوضع البيئي المتردي في فلسطين والعراق ولبنان، لصياغة رأي عام داعم لشعوب هذه الدول الثلاث. وأوصى الخبراء بتطوير القوالب الإعلامية الموجهة للطفل إسهاماً في تحقيق التربية على القيم والمفاهيم البيئية السليمة من منظور إسلامي في وقت مبكر، وبإطلاق مزيد من البرامج الإذاعية والتلفزيونية البيئية، وإنشاء الصفحات المتخصصة لدعم عمليات التحول في السلوك الإيجابي الاجتماعي في المجال البيئي. كما أوصى الخبراء بالتوسّع في إنشاء شبكات المعلومات المعنية بطرح قضايا البيئة وتبادلها بين جميع المنظمات والهيئات الحكومية والأهلية المهتمة بنشر الوعي البيئي مع ضمان الشفافية والجودة. وطالب المشاركون الإيسيسكو إلى إصدار مجلة متخصصة للأطفال في العالم الإسلامي تعنى بنشر الوعي البيئي في الدول الأعضاء وتصدر بأكثر من لغة. كما دعوا الإيسيسكو إلى تنفيذ أنشطة تربوية بيئية بالاشتراك مع وسائل الإعلام المختلفة، سعياًَ إلى تعميق المفاهيم والمضامين البيئية وتداولها ونشرها. وأكدوا على ضرورة التوسع في إدماج المفاهيم البيئية في المناهج الدراسية في مختلف المراحل التعليمية وإدراجها ضمن برامج الأنشطة التربوية الصفية واللاصفية، وتحقيق الشراكة بين المؤسسات الدينية والإعلامية والبيئية والتربوية لترسيخ المفاهيم التربوية البيئية، وإعداد الكفاءات البيئية المدرسية في مجالي الإعلام والتربية لتعميق المفاهيم البيئية التربوية من منظور إسلامي. وأوصوا بتفعيل القوانين البيئية المتعلقة بنشر الوعي البيئي في الدول الأعضاء، وتحفيز المؤسسات الأهلية ومؤسسات القطاع الخاص لدعم التوجهات الهادفة إلى توظيف المنظور الإسلامي في نشر السلوكيات البيئية الإيجابية. وطالبوا هيئات والمؤسسات البيئية المختلفة بإصدار مزيد من المطبوعات والنشرات البيئية بهدف نشر الوعي البيئي. ودعوا إلى إعداد دورات تدريبية لأئمة المساجد والوعاظ في مجال البيئة وحمايتها، وتفعيل دور المؤسسات الإسلامية للإسهام في دعم التوجهات البيئية وتعزيزها، وإنشاء مرصد بيئي على مستوى العالم الإسلامي، يتولى رصد المشكلات البيئية ومتابعتها. وقد مثل فلسطين بهذه الورشة عبد الحكيم محمد خالد مدير دائرة الإعلام التربوي بوزارة التربية وقدم ورقة عمل بعنوان" واقع تناول قضايا البيئة في مختلف وسائل الإعلام السمعي والبصري والمقروء ، وعقدت بالتعاون بين الإيسيسكو وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة (مكتب غرب آسيا) بالتنسيق مع اللجنة الوطنية المصرية للتربية والعلوم والثقافة.


حقوق الملكية © للحزب الشيوعي الفلسطيني
Designed By Site Trip