PCP

يا عمال العالم اتحدوا

بيان مشترك للحزب الشيوعي السوري والحزب الشيوعي الفلسطيني

الصمود الوطني السوري دعامة اساسية لمواجهة المشاريع الاستعمارية في المنطقة بيان مشترك للحزب الشيوعي السوري والحزب الشيوعي الفلسطيني جرى يوم الاحد 8/4/2012 لقاء مشترك بين ممثلين عن قيادتي الحزبين الشيوعيين السوري والفلسطيني جرى فيه تداول الاراء حول آخر المستجدات السياسية التي تمر بها المنطقة عموما، والتصعيد المتواصل للتآمر الامبريالي الصهيوني الرجعي العربي ضد سورية. وجرى في الاجتماع تطابق كامل في الاراء وتجلى ذلك في النقاط التالية: تشهد الرأسمالية المعاصرة وخاصة المراكز الإمبريالية الأساسية ازمة بنيوية شديدة.و هذه الأزمة البنيوية تعمقت واحتدمت نتيجة الأزمة الدورية بالغة التأثير التي شهدها العالم خلال عامي /2008 و 2009/. ونتيجة هذه الازمة تتصاعد هجمة القوى الإمبريالية والصهيونية على دنيا العرب مستعملة في ذلك لأقصى حد القوى والأنظمة الممعنة في الرجعية من شتى التلاوين. وكانت من أولويات السياسة الإمبريالية في العام الماضي تحويل مسار الثورتين الجماهيريتين في مصر وتونس وإفراغهما من محتواهما الديمقراطي والمعادي للإمبريالية. وفي هذا الإطار جرى التعاون الواسع مع القوى الرجعية المتسترة بالدين، وخاصة مع حركة الإخوان المسلمين بكافة تجلياتها القطرية. واستكمالا لهذا المشروع الامبريالي تسعى القوى الرجعية العربية لتنفيذ المخطط الإمبريالي لإسقاط النظام الوطني في سورية وذلك عبر دعمهم الكبير لقوى العصيان المسلح والإرهاب فيها. لذلك فإننا ندين بشدة موجة تصعيد أعمال التخريب والإرهاب الداخلي، المترافقة مع حملة شعواء على الساحة العربية والساحة الدولية ضد الصمود الوطني السوري مستعملة جميع أساليب الابتزاز والافتراء والحربين الإعلامية والنفسية. كما لابد من ادانة الدور القذر الذي تقوم به جامعة الدول العربية، خلال هذه المرحلة، كمنفذة مخلصة لإرادة المستعمرين. إن هذا التآمر يهدف الى ضرب الموقف الوطني السوري المشرف، حيث وقفت سورية بشكل مستمر، وما زالت تقف، ضد المشاريع الإمبريالية والصهيونية. و تشكل العائق الأساسي في وجه مشروع «الشرق الأوسط الكبير الجديد» الاستعماري. كما دعمت سورية مقاومة الشعب العراقي للاحتلال الأمريكي، وهي قدمت دعماً كبيراً للمقاومة الوطنية اللبنانية وكذلك للقوى المقاومة الفلسطينية. إن كل الدلائل تبين أهمية تضافر النضال الوطني ضد الإمبريالية والصهيونية مع الموقف الصارم غير المهادن ضد الأنظمة الرجعية التابعة بشكل مطلق للإمبريالية. وإننا ندعو الاحرار في العالم العربي و في العالم لرص الصفوف، وتنسيق الجهود دفاعاً عن حرية سورية واستقلالها وسيادتها، في مواجهة المؤامرة الاستعمارية الصهيونية الرجعية. لجنة العلاقات الخارجية


حقوق الملكية © للحزب الشيوعي الفلسطيني
Designed By Site Trip