PCP

يا عمال العالم اتحدوا

الأمين العام للحزب الشيوعي الفلسطيني يلتقي وفد الحزب الشيوعي اليوناني

تم لقاء ودي وتشاوري بتاريح 6/7/2011 بين وفد من الحزب الشيوعي اليوناني ضم يورغوس مارينوس عضو المكتب السياسي للحزب الشيوعي اليوناني ونائب امين عام الحزب، وعضو البرلمان الأروبي يورغوس توساس عضو اللجنة المركزية للحزب ومسؤول قسم السياسة الأروبية للحزب إضافة إلى اليسوس فاغيناس عضو اللجنة المركزية ومسؤول قسم العلاقات الخارجية وأوذيسياس معايطه الكادر في الحزب الشيوعي اليوناني مع وفد من الحزب الشيوعي الفلسطيني ضم الأمين العام الدكتور محمود سعاد وعدد من أعضاء اللجنة المركزية للحزب حيث تركز النقاش حول مبادرة الحزب الشيوعي اليوناني لحل القضية الفلسطينية حيث عرض الرفاق اليونان مقترحاتهم لحل عادل وشامل للقضية الفلسطينية والتي ترتكز على ضرور انسحاب اسرائيل من الأراضي المحتلة عام 67 وإزالة المستوطنات وجدار الفصل العنصري والافراج عن الاسرى و المعتقلين من السجون الاسرائيلية وضمان حق العودة والتعويض لللاجئين الفلسطينين حيث كان هناك شية توافق على هذا المقترح وضرةرة الدفع به في المحافل الدولية وخاصة في البرلمان الاروبي من أجل المساهمة بالضغط على اسرائيل حتى ترضخ للمطالب الأممية. وقد ناقش الوفدان العديد من القضايا السياسية العربية والدولية والأيديولوجية حيث استمععوا إلى شرح مفصل عن أهم المستجدات السياسية على الساحة الفلسطينية والصعوبات التي يواجهها شعبنا من ممارسات الاحتلال حيث شدد حزب على الممارسات الاسرائيلية التي تهدف للقضاء على حل الدولتين من خلال فرض الوقائع على الأرض استيطان ومصادرة للأراضي واستمرار لبناء جدار الفصل العنصري أما على المستوى العربي والدولي فكان هناك شبه اجماع أن ميزان القوى اليوم يميل لصالح الشعوب المظلومة والمضطهدة وعلى رأسها الشعب الفلسطيني وقد دعا الحزبان إلى ضرورة تطبيق اتفاق المصالحة الفلسطينية وعدم السماح بافشاله لما سوف يجره من مخاطر وسلبيات على المشروع الوطني التحرري ويهدد الهوية الوطنية الفلسطينية بالضياع وهذا واتفق الحزبان على ضرورة مواصلة اللقاءات بينهما من اجل التسيق لانجاح مبادرة الحزب الشيوعي اليوناني لحل القضية الفلسطينية لجنة العلاقات الخارجية للحزب الشيوعي الفلسطيني


حقوق الملكية © للحزب الشيوعي الفلسطيني
Designed By Site Trip