PCP

يا عمال العالم اتحدوا

عودة وفد الحزب الشيوعي الفلسطيني إلى أرض الوطن بعد مشاركته الرفاق في الحزب الشيوعي القبرصي (أكيل ) مؤتمرهم الحادي والعشرين

عاد إلى أرض الوطن وفد الحزب الشيوعي الفلسطيني بعد حضوره للمؤتمر الحادي والعشرين للحزب الشيوعي القبرصي (أكيل) ، حيث شارك الوفد بكلمة ركز فيها على الممارسات القمعية الاسرائيلية بحق شعبنا العربي الفلسطيني والتنكر لحقوقه الوطنية المشروعة ، من مصادرة للأراضي وتهود مستمر لمدينة القدس وبناء لجدار الفصل العنصري واستمرار حصار أهلنا في قطاع غزة ، في محاولة منه لخلق واقع جديد على الأرض ، وقد دعا الوفد المشارك إلى ضرورة دعم الشعب الفلسطيني في نضاله الدؤوب من أجل نيل حقوقه المشروعة بالعودة والتحرير ، وعلى الصعيد العربي حذر حزبنا من خطورة الهجمة الإمبريالية الصهيونية على المنطقة ، والتي تهدف إلى تفتيتها إلى دويلات طائفية أو عرقية ، كي تصبح أكثر انسجاما مع النظام العالمي الجديد والعولمة الرأسمالية ، وشدد حزبنا على ضرور مواجهة هذه السياسات الإمبريالية والصهيونية ، من خلال حشد كافة قوى وطاقات الشعوب وتعبئة الجماهير لتقف في مواجهة مثل هذه السياسات والمخططات الإمبريالية. وعلى هامش المؤتمر التقى وفدنا بالعديد من الوفود المشاركة ، حيث ناقش وبشكل مفصل الاوضاع على الساحة الفلسطينية والدولية ، ودعا المجتمعون بالنهاية إلى ضرورة مواجهة الممارسات الاسرائيلية بحق أبناء شعبنا في داخل الخط الاخضر ورفع الحصار الظالم عن اهلنا في قطاع غزة وأدان المجتمعون مفهوم يهودية الدولة هذا المفهوم العنصري المناقض لأبسط أعراف القانون الدولي والمواثيق العالمية وقد حضر المؤتمر 64 حزبا شيوعيا من مختلف دول العالم .


حقوق الملكية © للحزب الشيوعي الفلسطيني
Designed By Site Trip