PCP

يا عمال العالم اتحدوا

عودة وفد الحزب الشيوعي الفلسطيني إلى أرض الوطن بعد زيارته للبرازيل

عاد إلى ارض الوطن من العاصمة البرازيلية ، وفد الحزب الشيوعي الفلسطيني ، ممثلا بنائب الأمين العام ، بعد أن شارك حزب العمال الصديق مؤتمره الرابع ، الذي انعقد في برازيليا ، والذي ابتدأ فعالياته بحلقة دراسية استمرت لمدة يوم واحد تحدث فيها كل من رئيس الحزب السابق ثم الرئيس الحالي ثم وزيرة الشؤون المدنية وأخيرا الباحث والمؤرخ الأرجنتيني البارز المتخصص بشؤون وتاريخ البرازيل ، حيث استعرض الجميع أهم المستجدات السياسية والاقتصادية على الساحة الدولية ، مركزين بشكل خاص على الوضع الدولي ومقترحات ومواقف قوى اليسار والتقدم العالمية ، وقد اختتمت الحلقة بلقاء مسائي مع الرئيس البرازيلي ايناسيو لولا داسيلفيا ، وخلال الحلقة قدم ممثل الحزب الشيوعي الفلسطيني مداخلته المكتوبة ، موضحا فيها رأي وموقف الحزب من مختلف الأوضاع والمتغيرات الدولية ، وخاصة فيما يتعلق بقضية شعبنا المركزية – وصراعه مع المحتل الإسرائيلي ، وإرهاصات وتداعيات هذا الصراع على الأوضاع السياسية والاقتصادية والمعاشية ، مثمنا دور البرازيل الرسمي والشعبي في مؤازرة ومناصرة شعبنا ، وخاصة فيما يتعلق بإنهاء الاحتلال وتأمين كافة الحقوق المشروعة لشعبنا وعلى رأسها حقه في تقريره لمصيره بنفسه وإقامته لدولته الحرة المستقلة ذات السيادة الكاملة والتامة على الأراضي المحتلة عام 1967 بعاصمتها القدس العربية ، وحق العودة للاجئين بموجب القرار رقم 194 ، ومؤكد على ضرورة الإنهاء الفوري للحصار الظالم الذي يفرضه المحتل الإسرائيلي على كل من الضفة والقطاع ، وأهمية المباشرة بإعادة إعمار ما دمرته حروبها البربرية . وعلى هامش المؤتمر ، التقى ممثل الحزب العديد من أعضاء ووفود الأحزاب الشقيقة والصديقة ومن بينها ممثل الحزب الشيوعي الفيتنامي والياباني والكوبي ، ومعظم ممثلي أحزاب أمريكيا اللاتينية الشيوعية ، وقدم لهم تحليلا موضوعيا للأوضاع السياسية والاجتماعية والاقتصادية عن الساحة الفلسطينية ولمس منهم جميعا رغبه أكيدة في رؤية شعبنا يمارس مقاومته العادلة بجبهة نضال واحدة وموحدة ، ومتلخصا في أقرب وقت من حالة الانقسام التي لا تزال تؤثر على مشروعه الوطني التحرري . هذا وقدم وفد الحزب في نهاية المؤتمر تهانيه الحارة ، وتأييده المطلق لمشرحته للفترة الرئاسية المقبلة السيدة المناضلة دولما ، متمنين لها ولحزب العمال كل النجاح والتقدم ومرحبا بعزم الرئيس لولا زيارته لأرض الوطن ، ومثمنا كل إسهاماته وجهوده في دعم الحل العادل والدائم وكل مسيرة السلام وفي العالم أجمع. الحزب الشيوعي الفلسطيني 12/3/2010


حقوق الملكية © للحزب الشيوعي الفلسطيني
Designed By Site Trip