PCP

يا عمال العالم اتحدوا

الأخوان المسلمون في مصر يتوعدون الشاعر احمد فؤاد نجم

أعلن شباب جماعة الاخوان المسلمين رفضهم لما اسموه تطاول الشاعر احمد فؤاد نجم على الجماعة ووصفها بانها تضاجع مصر فى ابياته الشعرية التى حملت عنوان(بعد الطز لم يعد يليق بك التحية). واكد ماهر عبدالستار أحد قادة شباب الاخوان، ان الشاعر احمد فؤاد نجم تطاول على الاخوان بشكل غير لائق فاشعاره الجامحة لابد ان يكون لها نهاية فنحن لسنا ضد الشعر بل على العكس الشعر والادب مرآة الشعوب لكن بشكل مهذب وخلاق لكن عندما يقول ان عروس بعد الثورة ضاجعها الاخوان فهذا تعبير يحاسب عليه قانونيا . وحصلت شبكة الاعلام العربية(محيط)على قصيدة الشاعر احمد فؤاد نجم التى هاجم فيها الشعوب العربية واغضبت الاخوان المسلمين وتقول القصيدة: الى الأمة العربية : بعد الـ"طز" لم يعد يليق بكِ التحية الى الأمة العربية ..ما أخبار فلسطين .. شعب بلا وطن .. وطن بلا هوية .. ما أخبار لبنان .. ملهى ليلي كراسيه خشبية وطاولته طائفية ما أخبار سوريا .. تكالبت عليها سكاكين الهمجية ما أخبار العراق .. بلد الموت اللذيذ والرحلة فيه مجانية ما أخبار الأردن .. لا صوت ولا صورة والاشارة فيه وطنية ما أخبار مصر .. عروس بعد الثورة ضاجعها الاخوانجية ما أخبار ليبيا .. بلدّ تحولّ الى معسكرات اسلحة وأفكار قبلية ما أخبار تونس .. انتعلّ رئاستها مهرجّ بدعوى الديمقراطية ما أخبار المغرب .. انتسب الى مجلس خليجي باسم الملكيّة ما أخبار الصومال .. علمها عند الله الذي لا تخفى عنه خفيّة ما أخبار السودان .. صارت بلدان والخير خيران باسم الحرية ما أخبار اليمن .. صالحها مسافر وطالحها كافر وشعبها قضيّة منسيّة ما أخبار عمان .. بلد بكل صدق لا تسمع عنه إلا في النشرات الجوية ما أخبار السعودية .. أرض تصدرّ التمر وزادت عليه الافكار الوهابية ما أخبار الامارات .. قبوّ سري جميل تحاك فيه كل المؤامرات السرية ما أخبار الكويت .. صارت ولاية عربية من الولايات المتحدة الامريكية ما أخبار البحرين .. شعب يموت ولا أحد يذكره في خطاباته النارية ما أخبار قطر .. عرابّة الثورات وخنجر الخيانات ومطبخ للامبريالية الى الأمة العربية .. بعد ” الطز ” لم يعد يليق بكِ التحية لم يعد يليق بكِ سوى النعيق والنهيق على أحلامك الوردية لم يعد يليق بكِ سوى أن تكوني سجادة تدوس عليها الأقدام الغربية لم يعد يليق بكِ شعارات الثورة حين صار ربيعك العربي مسرحية لم يعد يليق بكِ الحرية حين صارت صرخاتك كلها في الساحة دموية لم يعد يليق بكِ أن تصرخيّ بالاسلام وتهمتكِ بالأصل أنكِ ارهابية لم يعد يليق بك يا أمة مؤتمراتها مؤامرات وكلامها تفاهات وقراراتها وهمية لم يعد يليق بكِ التحيةّ .. يا أمة دفنت كرامتها وعروبتها تحت التراب .. وهي حيه حسن البربري


حقوق الملكية © للحزب الشيوعي الفلسطيني
Designed By Site Trip