PCP

يا عمال العالم اتحدوا

بيان صادر عن الحزب الشيوعي الفلسطيني حول ما يسمى اتفاقية السلام مع الامارات.

بيان صادر عن الحزب الشيوعي الفلسطيني حول ما يسمى اتفاقية السلام مع الامارات. يا جماهير أمتنا يا أبناء فلسطين في الوقت الذي عجزت فيه كل آلات الحرب الصهيونية عن تطويع شعبنا الفلسطيني، بدأ عدو شعبنا وأمتنا باستخدام أدواته في المنطقة فأخرج علاقاته مع المحور الرجعي من السرية للعلن وهذا مؤشر أن المعركة باتت واضحة بين معسكر الاستسلام والخيانة الرجعي أدوات الصهيوامبريالية في المنطقه ومعسكر المقاومة. لم يكن لهذا التهافت والاستعداد العربي الرسمي ليحدث لولا امتلاكه وتسلحه بورقة أوسلو والذي بدأت منذ زيارة ابو عمار للقاهره بعد خروجه من طرابلس وفك العزلة عن نظام كامب ديفيد 1984 والتي مهدت الطريق لاتفاقية أوسلو وتبعتها وادي عربة بين الأردن والعدو الصهيوني. يا جماهير شعبنا إن الخيانة والتنكر لحقوق شعبنا ليست وليدة اللحظة أو ردة فعل بل هي استعداد مسبق وارتباطات مصالح، فدويلة الامارات لا ينقصها مال بل ينقصها سيادة وقرار ورجال، وقيادة هذه الدولة المعينة بقرار من البيت الابيض لن تعصي أوامر سيدها ولا تجرؤ على ذلك بل هي مجرد أداة في تنفذ السياسة الصهيوأمريكية في المنطقه، والتي تتمثل بالمحور السعودي الاماراتي بقتل اطفال اليمن وتسيير رحلات التطبيع لمطارات العدو تحت مسمى مساعدات انسانية للفلسطينيين، ومحاولاتها ترتيب قيادات فلسطينية بمواصفات صهيوأمريكية للمرحلة المقبلة من خطة القرن لذلك فإننا في الحزب الشيوعي الفلسطيني اذ ندين هذه الاتفاقية مع دولة الاحتلال فإننا نؤكد أن حقنا الفلسطيني لن يغيبه كثرة المطبعين أو المهادنين للعدو الصهيوني والسائرين بركب الخيانة سواءً الامارات أو من سيلحق بهذا الركب مستقبلا فإننا اذ نعلن مجدداً أن أعداء شعبنا الفلسطيني اليوم لا يتمثل بالإمبريالية والصهيونية والرجعيات العربية بل اضيف لها البرجوازية اللاوطنية(الفلسطينية) برجوازية الشراكة مع الاحتلال تحت مسمى اتفاقيات سلام. المجد لشعبنا ونضاله. المجد للشهداء. العار لكل السائرين بركب الخيانة. الحزب الشيوعي الفلسطيني.


حقوق الملكية © للحزب الشيوعي الفلسطيني
Designed By Site Trip